مصير سمير بن العربي يعرف الأسبوع القادم وجاب الله مطالب الثورة الشعبية لم تتحقق


10 Jan
10Jan

مند شهور وأبناء الناشط السياسي سمير بن العربي محرمون من أبيهم الذي يتواجد داخل سجن الحراش منذ 16سبتمبر 2019 وفي أخر مستجدات قضيته قال الأستاذ عبد الرحمن صالح عضوي هيئة الدفاع عن معتقلي الحراك أن قضية الناشط السياسي سمير بن العربي سيفصل فيها الأسبوع المقبل وأضاف نفس المتحدث انه من المحتمل جدا أن يتم برمجة القضية قبل الثلاثاء القادم خاصة أن المدة القانونية بين تحويل الملف والبرمجة لا يجب أن تتجاوز 10 أيام.

وفي سياق أخر استبعد رئيس جبهة العدالة والتنمية عبد الله جاب الله أن يحمل التعديل الدستوري المرتقب تغييرًا جذريًا في النظام السياسي للبلاد كما يُطالب به حراك 22 فبراير وأضاف لا أظن لأن نفس الوجوه كانت في اللجان السابقة وأولهم رئيسها (الخبير القانوني أحمد لعرابة) وأضاف كتبتُ الكثير عن هذا الموضوع (تعديل الدستور) وتحدثت مرارًا وتكررًا لكن هم لا يستمعون إلا لأنفسهم ولهذا لا فائدة من التعليق أو الكلام حاليًا إلا بعد رؤية ما يُقدم من طرف هاته اللجنة كما أن مطالب الثورة الشعبية لم تتحقق بعد.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.